سفارة إسرائيل: أحد أفراد طاقم الطائرة المحتجزة بالأرجنتين عضو في فيلق القدس الإيراني

6/17/2022

قالت السفارة الإسرائيلية في بوينس آيرس، في بيان لها، إن أحد ركاب الطائرة الفنزويلية المحتجزة في الأرجنتين، عضو في فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني.

وعبرت السفارة الإسرائيلية في بيانها عن قلقها إزاء استمرار نشاط شركتي "ماهان" و"فارس قشم" للطيران في أمريكا اللاتينية وسجل تعاون هاتين الشركتين مع فيلق القدس في نقل الأسلحة.

ووصفت السفارة الإسرائيلية احتجاز الطائرة بأنه وثيقة أخرى لجهود إيران في توسيع نفوذها حول العالم، بما في ذلك أميركا الجنوبية، وإنشاء قاعدة إرهابية في المنطقة.

جاء هذا البيان في الوقت الذي نفى فيه وزير المخابرات الأرجنتيني أنيبال فرنانديز يوم الأربعاء وجود عناصر من فيلق القدس الإيراني على متن الطائرة، وعزا التقارير المنتشرة في هذا الصدد إلى وجود تشابه بالاسمين.

في غضون ذلك، قال وزير الأمن الأرجنتيني في وقت سابق إن أحد أفراد طاقم الطائرة، غلام رضا قاسمي، من أقارب وزير الداخلية الإيراني أحمد وحيدي. وكان وحيدي سابقًا قائدا لفيلق القدس أثناء تفجير "آميا"، وصدرت مذكرة توقيف دولية بحقه.

وأعلنت وزارة الأمن الأرجنتينية، يوم السبت 11 يونيو، احتجاز طائرة بوينج 747 بموجب العقوبات الأميركية بمطار في بوينس آيرس. وبحسب ما ورد كانت الطائرة مملوكة لشركة ماهان للطيران وتم تأجيرها لفنزويلا.

ومع ذلك، بعد يوم واحد، نفت شركة ماهان إير أي صلة لها بالطائرة المضبوطة في الأرجنتين.

شارك بآرائك

شارك بآرائك ورسائلك ومقاطع الفيديو حتى نتمكن من نشرها