رسميًا في إيران.. توزيع الخبر بالبطاقات للسيطرة على ارتفاع الأسعار

4/28/2022

نفى رئيس منظمة التخطيط والميزانية الإيرانية، مسعود مير كاظمي، ارتفاع أسعار الخبز في المخابز، في الوقت نفسه أكد خطة حكومة رئيسي لـ"توزيع الخبز بالبطاقات".

وقال مير كاظمي لصحيفة "إيران" إن سعر الخبز للمخابز لم يتغير، وأن الزيادة في سعر الطحين كانت للقطاع الصناعي فقط، حيث إن البضائع في هذا القطاع لم يتم تسعيرها من قبل.

وفي يناير 2022، نفى مسؤولو منظمة التخطيط والميزانية إصدار بطاقة الخبز بشدة، وكتب مدير العلاقات العامة في المنظمة، محمد موسوي، قائلاً: "لن يتم إصدار بطاقة خبز، ولا توجد قسيمة خبز على جدول الأعمال".

خلال الأسابيع القليلة الماضية، ارتفع سعر الدقيق في إيران من 2500 تومان للكيلوغرام، إلى أكثر من 16 ألف تومان.

خلال الأسابيع القليلة الماضية، ارتفع سعر الدقيق في إيران من 2500 تومان للكيلوغرام، إلى أكثر من 16 ألف تومان.

ودافعت وكالة الأنباء، وكذلك صحيفة رئيسي الحكومية، عن زيادة الأسعار، واصفة إياها بأنها تؤدي إلى "تقليص التهريب إلى الدول المجاورة" و"زيادة الأمن الغذائي للبلاد".

ومع ذلك، فإن الزيادة في سعر الدقيق ستؤدي إلى ارتفاع أسعار بعض المنتجات الأخرى، بما في ذلك سعر المعكرونة، وفقًا لما قاله محمد رضا مرتضوي، رئيس جمعية صانعي الدقيق.

من ناحية أخرى، بينما نفى مسئولو منظمة التخطيط والميزانية، سابقًا، وجود خطة تحت عنوان "بطاقة الخبز"، أكد رئيس هذه المنظمة في مقابلة مع صحيفة "إيران" وجود مثل هذه الخطة.

وعن خطة توزيع الخبز ببطاقة خاصة في محافظة زنجان، قال مير كاظمي: "هذا مجرد نموذج واحد والغرض منه تقديم الدعم المباشر للناس والمستهلكين وعدم وقوعه في أيدي السماسرة والوسطاء".

وفي وقت سابق، أعلن مسؤولون في محافظة زنجان بدء مشروع بطاقة الخبز في المحافظة، وصرح مساعد رئيس دائرة حبوب زنجان، ستار رحماني ، لوكالة أنباء (إيلنا)، يوم الجمعة 8 أبريل، أنه سيتم تقديم بطاقة تسمى "بطاقة الخبز" إلى المواطنين وسيتم دفع دعم الخبز لهذه البطاقة.

وفي يناير 2022، نفى مسؤولو منظمة التخطيط والميزانية إصدار بطاقة الخبز بشدة، وكتب مدير العلاقات العامة في المنظمة، محمد موسوي، قائلاً: "لن يتم إصدار بطاقة خبز، ولا توجد قسيمة خبز على جدول الأعمال".

شارك بآرائك

شارك بآرائك ورسائلك ومقاطع الفيديو حتى نتمكن من نشرها