أحد موقّعي بيان استقالة خامنئي يعلن مواصلة إضرابه عن الطعام ومعارضة نظام "ولاية الفقيه"

3/9/2022

أعلن الناشط السياسي الإيراني زردشت أحمدي راغب، أنه سيواصل إضرابه عن الطعام ويعارض نظام ولاية الفقيه.

وقال هذا الناشط المدني، الذي أضرب عن الطعام منذ اعتقاله في 21 فبراير، في ملف صوتي أرسله إلى "راديو فردا"، إن حقوق المواطنة الخاصة به وأسرته قد انتهكت بسبب معتقداتهم.
وتعرض أحمدي راغب للاعتداء في 4 مارس من قبل عدد من سجناء الجرائم الخطيرة في سجن طهران.

وأعلنت منظمة حقوق الإنسان الإيرانية في 5 مارس، نقلاً عن مصدر مطلع، أن السيد راغب تم نقله إلى العنبر 4 في سجن طهران المخصص للسجناء الخطرين غير السياسيين مثل البلطجية واللصوص وحاملي السكاكين.

هذا الناشط المدني موظف مفصول من إدارة إطفاء مدينة شهريار، وقد تم اعتقاله عدة مرات من قبل بسبب أنشطته المدنية والاحتجاجية.

وهو أيضًا واحد من 14 ناشطًا مدنيًّا وسياسيًّا أصدروا بيانًا في 11 يونيو 2019 يدعو علي خامنئي إلى الاستقالة وإجراء تغيير جذري في الدستور.

الأكثر مشاهدة

شارك بآرائك

شارك بآرائك ورسائلك ومقاطع الفيديو حتى نتمكن من نشرها