رئيس وزراء إسرائيل: لسنا ملزمين بأي اتفاق مع إيران

1/10/2022

قال رئيس الوزراء الإسرائيلي، نفتالي بينيت، إن بلاده لن تكون ملزمة بأي اتفاق نووي محتمل مع إيران.

وأضاف بينيت أمام لجنة برلمانية، اليوم الاثنين 10 يناير (كانون الثاني)، إن إسرائيل حرة في اتخاذ إجراءات ضد أعدائها إذا لزم الأمر.

وقال عن احتمال إبرام اتفاق وإحياء الاتفاق النووي: "نحن قلقون بالتأكيد بشأن المحادثات النووية في فيينا. اسرائيل ليست طرفا في الاتفاقات".

وقال بينيت: "إذا تم التوقيع على الاتفاق، فإن إسرائيل لن تكون ملزمة بما هو مكتوب في الاتفاقات وستظل تتمتع بحرية العمل الكاملة في أي وقت ومكان دون قيود".

تأتي هذه التصريحات في الوقت الذي أبلغ فيه دبلوماسي أوروبي "إيران إنترناشيونال" أنه تم إحراز تقدم في محادثات فيينا، خلال الأيام القليلة الماضية، ولكن بوتيرة بطيئة للغاية.

وفي وقت سابق، اتهم رئيس الوزراء الإسرائيلي إيران بالابتزاز في محادثات فيينا ودعا القوى العالمية إلى تعليق المحادثات على الفور.

كما غرد وزير الخارجية الإسرائيلي: "النظام الإيراني المتطرف يهدد بتدمير إسرائيل، لكنه سيخسر المعركة كالعادة. قيادة النظام الفاشلة تدمر إيران من الداخل. يجب أن يعلم الشعب الإيراني أن نظام الجمهورية الإسلامية هو سبب حياتهم البائسة".

وكان وزير الدفاع الإسرائيلي قد أعلن أيضًا أنه أمر الجيش الإسرائيلي بالاستعداد لهجوم محتمل على إيران.

أحدث الأخبار

شارك بآرائك

شارك بآرائك ورسائلك ومقاطع الفيديو حتى نتمكن من نشرها