منظمة "هنغاو": انتحار 7 أطفال في المناطق الكردية بإيران خلال شهر

10/22/2021

أفاد موقع منظمة "هنغاو" لحقوق الإنسان في تقرير له نشره اليوم الجمعة 22 أكتوبر (تشرين الأول) عن انتحار 7 أطفال على الأقل في المناطق الكردية بإيران خلال الشهر الماضي.

وأضاف التقرير أن 5 من هؤلاء الأطفال هم من البنات واثنان من الأولاد، ومراهقين اثنين بأسماء متين عثماني 14 عامًا، من أهالي مدينة أرومية، وما شاء الله آذرخش 18 عامًا من أهالي أشنويه، أنهيا حياتيهما في 19 و20 أكتوبر الحالي بسبب المشاكل الأسرية.
وكانت "هنغاو" قد أعلنت في سبتمبر الماضي أنه في الأشهر الثمانية الأولى من هذا العام، انتحر 35 شخصًا دون سن 18 عامًا في المناطق الكردية بإيران، من بينهم 20 فتاة.
علمًا أنه منذ بداية العام الإيراني الحالي (بدأ في 20 مارس الماضي)، لم يتم نشر إحصائيات رسمية حول الانتحار في إيران.
وكان تقي رستم وندي، رئيس منظمة الشؤون الاجتماعية في إيران، قد أعلن في فبراير الماضي عن زيادة حالات الانتحار بين الأشخاص الذين تقل أعمارهم عن 18 عامًا وأكثر من 60 عامًا في إيران.
مع العلم أنه في الأشهر الأخيرة ومع تصاعد أزمة كورونا في البلاد، نشرت تقارير عديدة عن حالات انتحار المراهقين في إيران. وتشير هذه الإحصائيات إلى انخفاض سن الانتحار في إيران، ومن أسباب هذه الحالات "الفقر الاقتصادي" و"الاضطرابات الاجتماعية والأسرية".
كما ذكرت صحيفة "إعتماد" في فبراير الماضي في تقرير لها نقلا عن مصدر مطلع في منظمة الطب الشرعي الإيراني أن معدل الانتحار ارتفع في العام الإيراني الماضي بنسبة 4.2 في المائة مقارنة بالعام الذي سبقه.
وبناء على إحصائيات الطب الشرعي الإيراني فقد مات في العام الإيراني الماضي 15 شخصًا يوميًّا في إيران بشكل متوسط، نتيجة الانتحار.

الأكثر مشاهدة

شارك بآرائك

شارك بآرائك ورسائلك ومقاطع الفيديو حتى نتمكن من نشرها