وزير الخارجية السعودي: "نحن جادون في المحادثات مع إيران"

10/15/2021

وصف وزير الخارجية السعودي فيصل بن فرحان في مقابلة مع فاينانشيال تايمز المحادثات مع إيران بأنها "ودية" وتجري للاستماع إلى وجهات نظر الجانبين.

وقال بن فرحان لصحيفة فاينانشيال تايمز: "نحن جادون بشأن المفاوضات"، مؤكدًا أن "الأمر ليس تحولاً كبيرًا بالنسبة لبلاده، التي تعرب باستمرار عن رغبتها بإيجاد سبيل لتحقيق الاستقرار في المنطقة".
ونقل تقرير لصحيفة فاينانشيال تايمز اليوم الجمعة عن مسؤول سعودي قوله إن الرياض تدرس طلب إيران إعادة فتح قنصلية الجمهورية الإسلامية في جدة.
وأوضح المسؤول السعودي أن "طهران تركز على إرسال الإشارات، لاسيما في علاقتها تجاه الغرب، حيث تحاول القول: "انظروا، لقد حللنا مشاكلنا مع السعوديين وأي أمور باقية يمكننا حلها معًا، لذا لا تتحدثوا إلينا عن الأمن الإقليمي، فقط عاملونا كدولة طبيعية ودعونا نحيي الاتفاق النووي".
وقطعت العلاقات الدبلوماسية بين البلدين بعد هجمات شنها موالون للنظام الإيراني والباسيج والحرس الثوري ضد مقار الدبلوماسية السعودية في طهران ومشهد عام 2016م، لكن في الأشهر الأخيرة أعلن مسؤولون في طهران عن أربع جولات من المحادثات مع المسؤولين السعوديين في بغداد.
وكان العاهل السعودي، الملك سلمان بن عبد العزيز، قد قال في سبتمبر الماضي، إن بلاده تأمل في نتائج ملموسة للمحادثات الأولية مع إيران لبناء الثقة.
كما أعرب عن أمله أن تمهد تلك المحادثات في "إقامة علاقات تعاون مبنية على احترام السيادة، وعدم التدخل في الشؤون الداخلية، ووقفها جميع أشكال الدعم للجماعات الإرهابية والميليشيات".
وأشار إلى أن السياسة الخارجية لبلاده مع دعم الحوار والحلول السلمية، غير أنه أكد أن "المملكة تدعم الجهود الدولية الهادفة لمنع إيران من تطوير سلاح نووي".

الأكثر مشاهدة

شارك بآرائك

شارك بآرائك ورسائلك ومقاطع الفيديو حتى نتمكن من نشرها