جمعة غضب واحتجاج في زاهدان وكاليكش وسنندج.. وهتافات ضد نظام خامنئي

Friday, 02/10/2023

خرج أهالي زاهدان، جنوب شرقي إيران، اليوم الجمعة، إلى الشوارع للأسبوع الـ19 على التوالي. كما نظم أهالي مدينة كاليكش، احتجاجات مناهضة للنظام. وفي سنندج، خرج الأهالي للشوارع وطالبوا بالإفراج عن رجل الدين إبراهيم كريمي الذي يعتقله نظام طهران.

وعلى الرغم من تراجع الاحتجاجات الشعبية في أنحاء إيران، فإن أهالي زاهدان تظاهروا بعد كل مرة يتجمعون فيها لأداء صلاة الجمعة وهي احتجاجات استمرت منذ المجزرة الدامية التي ارتكبها الأمن الإيراني في هذه المدينة، يوم 30 سبتمبر (أيلول) الماضي، ورددوا هتافات مناهضة للنظام والمرشد علي خامنئي.

سيستان-بلوشستان: مدينة زاهدان

نظم أهالي زاهدان اليوم أيضا 10 فبراير (شباط)، كما في الأسابيع السابقة، احتجاجات للأسبوع الـ19 على التوالي، وهتفوا: "هذه رسالتنا الأخيرة.. الهدف إسقاط النظام".

كما هتف المحتجون في زاهدان: "الموت لخامنئي واللعنة على الخميني"، و"قسما بدماء الرفاق، صامدون حتى النهاية"، و"أيها الباسيجي والحرس الثوري أنتم دواعشنا"، و"الكردي والبلوشي والأذري.. أخوة ومساواة".

ورفع عدد من المحتجين في مظاهرات زاهدان لافتات طالبوا فيها بإطلاق سراح رجل الدين، عبدالمجيد مراد زاهي، أحد المقربين من مولوي عبدالحميد.

كلستان: مدينة كاليكش

وفي مدينة كاليكش، شمالي إيران، نظم الأهالي مظاهرات أمام منزل محمد حسين كركيج دعما لإمامهم المعزول من صلاة الجمعة بمدينة آزادشهر.

ونظم أهالي كاليكش تجمعات مماثلة في الأسابيع الماضية نددوا فيها باستمرار الإقامة الجبرية المفروضة عليه وحرمانه من إمامة صلاة الجمعة في المدينة.

وفي الأسبوع الماضي، قام أحد المتظاهرين بقراءة بيان نيابة عن الشباب السني، شمالي إيران، أشار خلاله إلى الفقر والحرمان واضطهاد البلوش منذ فترة حكم البهلوي، وقال: "بعد الثورة وخلال حكم الجمهورية الإسلامية، تمت إضافة الاعتقال والاغتيال والاستدعاء والإعدام والقتل الجماعي إلى تلك المعاناة أيضا".

كما أدان الشباب السني شمالي إيران في بيانهم استدعاء واعتقال رجال الدين السنة.

كردستان: مدينة سنندج

في السياق، تجمع أهالي سنندج غربي إيران اليوم الجمعة أيضا وطالبوا بالإفراج عن رجل الدين السني، إبراهيم كريمي ننله.

ورفع المحتجون في تجمعاتهم شعارات مثل "الموت للديكتاتور"، و"الموت لخامنئي".

كما تظاهر أهالي مدينة سنندج مركز محافظة كردستان، في الأسابيع الماضية احتجاجا على استمرار اعتقال سلطات النظام لاثنين من علماء الدين، هما: إبراهيم كريمي ننله، ولقمان أميني.

ورغم مرور أيام عديدة على اختطاف ابراهيم كريمي، إمام مسجد بقرية "ننله"، ولقمان أميني، إمام مسجد "جهار يار نبي" في سنندج، لم ترد حتى الآن معلومات حول مكان احتجازهما وأوضاعهما الصحية.

شارك بآرائك

شارك بآرائك ورسائلك ومقاطع الفيديو حتى نتمكن من نشرها