وزير خارجية إيران يتوجه لتركيا بعد تأجيل اجتماعه مع نظيره الروسي.. ومساعد بوتين في طهران

Tuesday, 01/17/2023

في الوقت الذي التقى فيه مساعد الرئيس الروسي مع سكرتير مجلس الأمن القومي الإيراني في طهران؛ تم تأجيل الاجتماع بين وزيري خارجية إيران وروسيا الذي كان من المفترض أن يعقد في موسكو اليوم، الثلاثاء 17 يناير (كانون الثاني)، وغادر الوزير الإيراني حسين أمير عبد اللهيان إلى تركيا.

وأعلنت وكالة "تاس" للأنباء، أن المباحثات بين وزيري الخارجية الروسي والإيراني، سيرغي لافروف وحسين أمير عبد اللهيان، التي كان من المقرر إجراؤها في موسكو في 17 يناير (كانون الثاني)، قد تأجلت بـ"اتفاق الطرفين".

ولم يتم تقديم أي تفسير حول سبب هذا التأجيل، لكن المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، قالت في وقت سابق، إن لافروف وعبد اللهيان سيناقشان وضع الاتفاق النووي، والتعاون في الأمم المتحدة، ومنظمة شنغهاي للتعاون، والوضع في سوريا، وأفغانستان، وقضايا أخرى.

في الوقت نفسه، أعلن موقع "نور نيوز" عن عقد لقاء بين مساعد الرئيس الروسي، وسكرتير مجلس الأمن القومي الإيراني، صباح الثلاثاء 17 يناير.

وبحسب هذا التقرير، في هذا الاجتماع، قدم إيغور ليفيتين، تقريراً عن التقدم المحرز في المشاريع المشتركة. وفي إشارة إلى قدرات إيران ومزاياها في مجال الطاقة وترانزيت السلع، أعلن عن "اهتمام الشركات الروسية بالحضور الواسع والاستثمار في مشاريع البنية التحتية في إيران".

كما أشار مساعد الرئيس الروسي بشكل عام إلى "إجراءات المسؤولين الاقتصاديين والمصرفيين في البلدين للتغلب على القيود التي سببتها العقوبات"، وادعى أن "العلاقات التجارية بين إيران وروسيا ستشهد قريباً قفزةً جادةً".

ولم ترد أنباء عن إمكانية إجراء مفاوضات سرية بين كبار المسؤولين في إيران وروسيا، لكن المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية قال الأسبوع الماضي إن إيران هي أهم مصدر للمساعدة الأمنية لروسيا، وأن العلاقات العسكرية بين طهران وموسكو تعمقت في الأشهر القليلة الماضية.

الأكثر مشاهدة

شارك بآرائك

شارك بآرائك ورسائلك ومقاطع الفيديو حتى نتمكن من نشرها