مظاهرات ليلية بعدة مدن إيرانية وحرق لافتات سليماني وخامنئي في طهران

Tuesday, 01/03/2023

شهدت مدينتا مهاباد وسنندج، احتجاجات متفرقة ضد نظام الجمهورية الإسلامية، وتأييدا للمحتجين في جوانرود، غربي إيران.

كما ردد المتظاهرون في عدة مناطق بطهران، بما في ذلك شارع فردوس، وسعادات آباد، وزعفرانية، ومدينة برديس في شمال شرق العاصمة، شعارات ليلية مناهضة للنظام الإيراني، وفي عدة مدن أضرموا النار في لافتات الذكرى السنوية لقاسم سليماني.

وكانت مدينة مهاباد، التي شهدت يوم الإثنين مراسم أربعينية "شمال خديري بور"، أحد المتظاهرين الذين قتلتهم قوات الأمن التابعة للنظام الإيراني، مسرحًا لاحتجاجات في الشوارع.

وأغلق المتظاهرون في عدة مناطق بمدينة مهاباد بعض الشوارع بإشعال النيران ورددوا شعارات مناهضة للحكومة ومؤيدة لأهالي جوانرود.

في الوقت نفسه، يستمر الوضع الأمني العسكري في مدينة جوانرود، مع انتشار واسع لقوات الحرس الثوري الإيراني في شوارع هذه المدينة وطرقها العامة، فضلاً عن اعتقال المتظاهرين.

وقد أظهرت مقاطع فيديو نشرت على مواقع التواصل الاجتماعي قيام عدد من المتظاهرين بإضرام النار في مدخل مكتب الدعاية الإسلامية في سنندج، مركز إقليم كردستان، مساء الإثنين.

وفي طهران، بدأت مجموعة من أهالي منطقة زعفرانية، مساء يوم الإثنين، ترديد هتافات مناهضة للنظام. وكان من بين هذه الشعارات "الموت للديكتاتور" و"الموت لخامنئي" و"الموت للجمهورية الإسلامية".

وهتفت مجموعة من المتظاهرين في سعادات آباد بطهران، مساء الإثنين، بشعارات مناهضة للنظام، من بينها "الموت للديكتاتور" و"الموت لخامنئي".

كما أكد المتظاهرون في شارع فردوس على دعمهم للاحتجاجات على مستوى البلاد ضد نظام الجمهورية الإسلامية من خلال ترديد شعارات مثل "الفقر والفساد والغلاء، سنستمر حتى الإطاحة" و"الموت للديكتاتور".

وشهدت مدينة برديس الواقعة شمال شرقي طهران انقطاع التيار الكهربائي وترديد شعارات مناهضة للنظام، مساء الإثنين، وردد المحتجون شعارات مثل "الموت للديكتاتور" من أعلى المجمعات السكنية.

وتم حرق لافتات دعائية للنظام في مناطق متفرقة من طهران، مساء 2 يناير (كانون الثاني)، لا سيما اللافتات المتعلقة بذكرى مقتل قاسم سليماني القائد السابق لفيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني.

وفي شارع بني هاشم بطهران، أشعل المتظاهرون النار في لافتة ذكرى سليماني على أحد جسور عبور المشاة في هذا الشارع، وفي منطقة جردن، أشعلوا النار أيضًا في إحدى لافتات ذكرى مقتل قائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني.

وأشعل المتظاهرون في مدينة يزد، النار في لافتة معلقة على جدار مجلس تنسيق الدعاية الإسلامية، تحتوي على صورة وجزء من كلمات علي خامنئي.

الأكثر مشاهدة

شارك بآرائك

شارك بآرائك ورسائلك ومقاطع الفيديو حتى نتمكن من نشرها