دعوات واسعة للإضراب لمدة ثلاثة أيام من 19 إلى 21 ديسمبر واستمرار الاحتجاجات لليوم الـ90

Friday, 12/16/2022

تستمر الانتفاضة الثورية ضد النظام الإيراني في اليوم التسعين من الاحتجاجات، وقد أصدرت الجماعات، والجمعيات، ومجالس العمال، والشباب وطلاب الجامعات والمدارس من جميع أنحاء إيران دعوة للإضراب والاحتجاج لمدة ثلاثة أيام من 19 إلى 21 ديسمبر.

ودعت 34 جامعة وجماعة شبابية وطلبة في بیان مشترك، وشباب أحياء مشهد ولاهيجان، في بيانات منفصلة، الشعب الإيراني للنزول إلى الشوارع اعتبارا من يوم الإثنين لمدة ثلاثة أيام من 19 إلى 21 ديسمبر.

كما دعم مجلس تنظيم احتجاجات عمال عقود النفط، دعوة عمال مصافي البترول إلى الإضراب في 24 و 25 و26 ديسمبر.

وقد أعلن هذا المجلس عن دعمه لدعوات أخرى للتجمعات الوطنية في 17 ديسمبر وأيضاً في 19 إلى 21 ديسمبر.

ونشرت يوم الأربعاء دعوة مشتركة من قبل 34 جامعة ومجموعة شبابية وطلبة في جميع أنحاء البلاد، تدعو الناس إلى ثلاثة أيام من التجمعات والإضرابات في جميع أنحاء البلاد من الإثنين 19 ديسمبر إلى الأربعاء 21 ديسمبر.

وأكد الموقعون على هذه الدعوة الموجهة إلى الطلاب والشباب والنساء وطلاب الجامعات والمدارس والعاملين في الصناعات، والطاقم الطبي وأصحاب المتاجر: "من یوم الإثنين 19 ديسمبر إلى الأربعاء 21 ديسمبر، سنعزز موطئ قدم ثورتنا في هذه الخطوة".

وفي إشارة إلى إعدام محسن شكاري ومجيد رضا رهنورد، ذكّر مؤلفو هذه الدعوة: "من أجل وقف جرائم النظام مثل الإعدام والقمع والاعتقال والاغتصاب، يجب أن نكون قادرين على الإسراع بعملية الإطاحة بالنظام وانتصار ثورتنا، وهذا الهدف سيتحقق من خلال تسريع عملية الاحتجاجات والإضرابات العامة".

ودعا جزء آخر من هذا البيان كافة شرائح "المجتمع المظلوم والمستغل وكذلك الشخصيات والتيارات المؤثرة" للانضمام وإعلان إضراب وطني في المدن "صباح ومساء" في هذه الأيام الثلاثة.

لكن في "المساء والليل" من الإثنين إلى الأربعاء، ستقام تجمعات احتجاجية ومظاهرات ومسيرات.

وکان من بين الموقعين على هذه الدعوة نساء كردستان الثوريات والمناضلات، جمعية طلاب المدارس الثورية في طهران، ست جامعات في كردستان، أربع جامعات في أصفهان، مثل بهشتي، باهنر كرمان، تربيت مدارس في طهران، جندي شابور في الأهواز، إلخ، إلى جانب مجموعة من الشباب الثوري في أحياء سنندج وكامياران وبيرانشهر وزاهدان.

بالإضافة إلى هذه الدعوة المشتركة، أصدرت "شبكة شباب مشهد المتحدة" بيانًا في دعوتها رقم 2 للإضراب والاحتجاج في هذه الأيام الثلاثة، ودعت "أبناء الثورة وشباب الوطن إلى النهوض من جديد ضد شر الظلم والوقوف تحت لواء الحرية".

وتقول هذه الدعوة: "إلى جانب الانتفاضة الوطنية، ندعوكم إلى الإضراب والاحتجاج لمدة ثلاثة أيام من 19 إلى 21 ديسمبر، لأن سمفونية سقوط الوحوش قد دقت".

وتحث هذه المجموعة الناس على "إغلاق المحلات التجارية، وعدم الشراء من المتاجر، عدم الذهاب للعمل، وزيادة استهلاك الكهرباء والغاز خلال ساعات الذروة في المنزل، وإفراغ الحسابات المصرفية، والتظاهر وزلزلة الشوارع".

كما كتبت مجموعة شباب أحياء رشت في دعوة إلى الإضراب والاحتجاج 19 و 20 و 21 ديسمبر: "جميعًا سنكون في الشوارع التي حمرتها دماء أحبائنا .... النصر لنا".

وفي وقت سابق، نُشرت دعوات شعبية للإضراب والاحتجاج والاعتصام الجماهيري في أيام 5 و 6 و 7 دیسمبر، والتي نفذها عدد كبير من المواطنين من مختلف الطبقات والنقابات.

وخلال هذه الأيام الثلاثة، انضم الطلاب والمعلمون والموظفون والعمال وتجار السوق وعمال المهن الأخرى إلى الإضراب في مكان العمل والاحتجاج في الشارع دعمًا للمتظاهرين.

الأكثر مشاهدة

شارك بآرائك

شارك بآرائك ورسائلك ومقاطع الفيديو حتى نتمكن من نشرها