خروج المنتخب الإيراني من المونديال وفرحة المواطنين في عشرات المدن بإيران

Wednesday, 11/30/2022

عقب هزيمة المنتخب الإيراني لكرة القدم أمام المنتخب الأميركي في مونديال قطر، وخروجه من كأس العالم، أعرب المواطنون في مختلف مدن إيران عن فرحتهم بهذه الهزيمة.

وكان النظام الإيراني، الذي يعول على إمكانية تقدم الفريق إلى المرحلة التالية من المباريات، قد وضع العديد من الخطط لاستغلال هذا الوضع للدعاية، ومن بينها كان هناك احتمال أن يتم الإعلان عن عطلة وطنية يوم الأربعاء 30 نوفمبر في حال فازت إيران مقابل الولايات المتحدة.

وقد أعرب المواطنون الإيرانيون في العديد من المدن عن فرحتهم بهزيمة الفريق من خلال إطلاق أبواق سياراتهم وهتافات وإطلاق العاب نارية في الهواء حيث يعتبرونه ممثلا للنظام وليس الشعب الإيراني.

وفي بعض المدن، أقيمت تجمعات كبيرة بالشوارع، بما في ذلك جوانرود، ومهاباد، وسنندج حيث احتفل المواطنون بهذا الحدث بالرقص الكردي.

وكانت مدن مثل طهران، همدان، أردبيل، مريوان، بندر عباس، دزفول، إسلام شهر، زاهدان، روانسر، إيلام، الأهواز، كرمانشاه، رشت، أراك، كرمان، بهبهان، تبريز وجرجان مسرحًا لحضور الناس في الشوارع.

واستمرت تجمعات السيارات في العديد من المدن حتى الثالثة صباحًا.

وأعرب كثير من المواطنين في مقاطع الفيديو التي أرسلوها عن فرحتهم بعد هزيمة المنتخب، وسعادتهم بفشل خطة النظام لاستغلال المونديال.

ولم يردد لاعبو فريق كرة القدم الإيراني في المباراة الأولى ضد إنجلترا، النشيد الوطني الإيراني، لكن في المباراتين التاليتين، من خلال ترديد هذا النشيد والتزامهم الصمت حيال الانتفاضة الثورية في إيران، خيبوا آمال المواطنين.

وفي التحليلات المنشورة على مواقع التواصل الاجتماعي بعد هزيمة منتخب إيران، يرى كثيرون أن هذا الفريق فشل في المونديال وكذلك في كسب قلوب المواطنين.

شارك بآرائك

شارك بآرائك ورسائلك ومقاطع الفيديو حتى نتمكن من نشرها