خاص: قائد بالجيش الإيراني يطالب بتقرير يومي عن اعتقال عناصر الجيش وذويهم خلال الاحتجاجات

Friday, 11/18/2022

وفقًا لوثيقة تلقتها "إيران إنترناشيونال"، طالب قائد كبير بالجيش الإيراني في محافظة فارس بتقرير يومي عن اعتقال أي من قوات الجيش أو عائلاتهم خلال الاحتجاجات، فضلا عن الانتباه إلى "الأعمال التخريبية" ضد المنشآت العسكرية.

تم التوقيع على هذه الرسالة من قبل حسين صفر علي زاده، قائد معسكر "شهيد داوري أماويش شيراز" (التفتيش وإجراءات السلامة).

وأشار هذا القائد العسكري الكبير إلى الأوامر التي أصدرها "قائده العسكري الأعلى" في المحافظات الثلاث، أصفهان ويزد وجهارمحال وبختياري.

وطالب هذا القائد العسكري في أوامره، بتقديم المعلومات عن الأحداث في الوقت المناسب.

في هذه الرسالة، وفي إشارة إلى انتفاضة الشعب الإيراني واحتمال وقوع "أعمال تخريبية ضد المنشآت العسكرية وتهديد عناصر الجيش"، طُلب من القادة "في حال وقوع أي حادث الإبلاغ عنه بأسرع ما يمكن للجهات ذات الصلة والتفتيش والسلامة".

وفي رسالة أخرى طالب حسين صفر علي زاده قادة وحدات الجيش بالإبلاغ عن القضايا المتعلقة باعتقال عائلات أفراد قوات الجيش، وكتابة الشعارات على جدران الثكنات، على أن يتم الإرسال على شكل رسائل نصية باستخدام الهاتف والتقارير المكتوبة.

وجاء في جزء من هذه الرسالة: "ينبغي إرسال التقارير المتعلقة بتواجد عناصر الجيش الرسميين والمكلفين وأفراد أسر العناصر الرسميين في أعمال الشغب واعتقالهم من قبل الأجهزة الأمنية، وكتابة الشعارات المناهضة لنظام الجمهورية الإسلامية المقدس على جدران الثكنات، ومقدار الضرر المحتمل بالثكنات والأحياء السكنية لقوات الجيش، ... والإبلاغ يوميا من الساعة السابعة صباحا حتى السابعة من صباح اليوم التالي على شكل رسائل نصية، وإرسال تقارير جديدة لقسم التفتيش والسلامة في هذه القيادة".

يذكر أنه مع بداية الانتفاضة الشعبية ضد نظام الجمهورية الإسلامية، في أعقاب مقتل مهسا أميني في حجز عناصر دورية الإرشاد، صدرت دعوات وطلبات لانضمام عناصر الجيش إلى هذه الانتفاضة الشعبية.

الأكثر مشاهدة

شارك بآرائك

شارك بآرائك ورسائلك ومقاطع الفيديو حتى نتمكن من نشرها