لليوم الرابع على التوالي.. الحرس الثوري الإيراني يهاجم المناطق الحدودية لإقليم كردستان

Tuesday, 09/27/2022

استمرت الهجمات الانتقامية للنظام الإيراني على المناطق الحدودية الكردية في أعقاب الانتفاضة الشعبية والاحتجاجات المتزايدة في إيران.

وأعلن الحرس الثوري الإيراني أنه هاجم اليوم، الثلاثاء 27 سبتمبر (أيلول)، "مواقع لقوات بيجاك" في منطقة شومان على الحدود العراقية الإيرانية.

وأعلنت قناة الحرس الثوري الإيراني أن هذه الهجمات نفذتها مدفعية الحرس الثوري.
وبدأت الهجمات المدفعية للحرس يوم السبت 24 سبتمبر، ومع استمرار هذه الهجمات، قام العديد من القرويين في المناطق الحدودية بإخلاء منازلهم.

كما أعلن الحرس الثوري، الاثنين، قصفه للمناطق الجبلية بإقليم كردستان العراق، لليوم الثالث على التوالي.

وقد أكدت وسائل إعلام إقليم كردستان، استهداف مناطق جبلية بربزين وسقر وعدة مناطق أخرى بقصف مدفعي تابع للحرس الثوري الإيراني، صباح يوم الاثنين.

ولم يتسبب هذا القصف المدفعي في خسائر في الأرواح أو الأموال، لكن بحسب وسائل إعلام إقليم كردستان، فإن أهالي هذه المناطق قلقون من استمرارها، وكثير منهم هجروا مناطق سكنهم ولجأوا إلى أماكن آمنة.

وقد وقعت هذه الهجمات بعد مسيرات خرجت في أربيل، يوم السبت، وفي السليمانية بإقليم كردستان، يوم الأحد، تضامنا مع الانتفاضة الشعبية الإيرانية، وإدانة مقتل مهسا أميني.

وكان الحرس الثوري الكردي قد هدد، أمس، بمواصلة القصف المدفعي على المناطق الحدودية لإقليم كردستان، وعلى قواعد الأحزاب الكردية الإيرانية المعارضة للنظام الإيراني.

وتتواصل هجمات الحرس الثوري ضد القوات الكردية المعارضة للنظام الإيراني، في الوقت الذي تستمر فيه الاحتجاجات على مستوى البلاد في إيران، وخاصة في المدن الكردية.

شارك بآرائك

شارك بآرائك ورسائلك ومقاطع الفيديو حتى نتمكن من نشرها