الولايات المتحدة تدين "اختطاف" إيران ناقلتين يونانيتين وتدعو للإفراج الفوري عنهما

5/31/2022

أدان وزير الخارجية الأميركي، أنتوني بلينكن، استيلاء إيران على ناقلتي نفط ترفعان العلم اليوناني، ودعا إلى الإفراج الفوري عنهما، كما وصفت القيادة المركزية الأميركية أعمال الحرس الثوري بأنها تزعزع الاستقرار والأمن في المنطقة.

وبحسب موقع وزارة الخارجية الأميركية، شدد بلينكن في محادثة هاتفية مع نظيره اليوناني نيكوس ديندياس، قائلا: "استمرار إيران في مضايقة السفن وتعديها على الحقوق وحرية المرور يشكل تهديدًا للأمن البحري والاقتصاد العالمي".

وقد شدد وزيرا خارجية البلدين في هذه المكالمة الهاتفية علی ضرورة الإفراج الفوري عن الناقلتين المحتجزتين مع حمولتهما وطاقمهما.
وفي الوقت نفسه، أعلنت القيادة المركزية الأميركية، أن إيران أرسلت الناقلتين اللتين ترفعان العلم اليوناني إلى شواطئها بعد احتجازهما في المياه الدولية.

ووصفت القيادة المركزية أعمال الحرس الثوري الإيراني بأنها "تتعارض مع القانون الدولي" و"تعطل النظام الإقليمي".

وقبل ذلك بيوم، وصف مسؤول في الاتحاد الأوروبي تصرف إيران في احتجاز الناقلتين بأنه "غير مقبول"، ونددت وزارة الخارجية الفرنسية بعمل النظام الإيراني ودعت طهران إلى التوقف فورا عن انتهاك القانون الدولي.

ونشر الحرس الثوري، الإثنين، لأول مرة صورًا لكيفية احتجاز الناقلتين اليونانيتين في المياه الخليجية يوم الجمعة، معلنا أن إحدى الناقلتين كانت بالقرب من عسلوية، والأخرى بالقرب من ميناء لنجة وجزيرة هندورابي.

ووصفت وزارة الخارجية اليونانية استيلاء الحرس الثوري على اثنتين من ناقلاتها بأنه "قرصنة بحرية"، وقالت إن الاحتجاج قد تم إبلاغه لسفير إيران في أثينا.
كما طلبت اليونان من مواطنيها الامتناع عن السفر إلى إيران.
وأفادت وسائل إعلام مقرّبة من الحرس الثوري، وكذلك موقع "نور نيوز" المقرّب من المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني، أن هذه الخطوة جاءت ردا على ضبط اليونان ناقلة إيرانية وتسليم نفطها للولايات المتحدة.

الأكثر مشاهدة

شارك بآرائك

شارك بآرائك ورسائلك ومقاطع الفيديو حتى نتمكن من نشرها