في تصريحات غير مسبوقة.. سفير تركي يدعو للتعاون مع إسرائيل لمواجهة التهديد النووي الإيراني

4/13/2022

كتب السفير التركي لدى الولايات المتحدة، حسن مراد مرجان، في مقال في صحيفة إسرائيلية، أن برنامج إيران النووي يهدد تركيا وإسرائيل على حد سواء.

وشدد في هذا المقال الذي نشرته صحيفة "تركي سكوب" الإسرائيلية، الثلاثاء 12 أبريل (نيسان)، دون أن يذكر إيران صراحة، على ضرورة التعاون المشترك بين تركيا وإسرائيل للتعامل مع التهديدات الإقليمية.

وبحسب ما ذكره مرجان، من الطبيعي ألا يكون لإسرائيل وتركيا وجهة نظر مشتركة في جميع القضايا، بما في ذلك قضية فلسطين، لكن المصالح الجيواستراتيجية للبلدين تتطلب منهما العمل بشكل وثيق ومتعدد الأطراف ضد التهديدات الإقليمية.

وقد نقلت وسائل إعلام إسرائيلية، من بينها "واي نت"، تصريحات المسؤول التركي بخصوص تهديدات النظام الإيراني في المنطقة.

وتعتبر تصريحات الدبلوماسي التركي الكبير غير مسبوقة في السنوات الأخيرة؛ ومع ذلك، كان المسؤولون الأتراك قد أصدروا تصريحات مماثلة عام 2011 عندما تصاعدت التوترات بين أنقرة وإيران.

وقال نيميك تان، سفير تركيا لدى الولايات المتحدة، في ديسمبر (كانون الأول) 2011: "حتى إذا تقبلت الولايات المتحدة إيران النووية، فنحن لن نقبل ذلك".
كما دعا السفير التركي لدى الولايات المتحدة في مقاله إلى التعاون بين تركيا وإسرائيل في مكافحة الإرهاب.

وشدد على أن العلاقة الشفافة والتعاون بين أنقرة وتل أبيب، ليس فقط في الشرق الأوسط، ولكن أيضًا في مناطق مثل القوقاز وآسيا الوسطى وأفريقيا، قد أثمرت نتائج إيجابية.
كما أكد حسن مراد مرجان على ضرورة التعاون في تأمين طرق نقل الطاقة.

وقبل زيارة الرئيس الإسرائيلي لأنقرة، قال الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، إن البلدين يمكنهما مناقشة نقل الغاز الإسرائيلي إلى أوروبا، وإحياء فكرة نوقشت لأول مرة قبل 20 عامًا.

وانطلق خط أنابيب الغاز الإسرائيلي الأردني قبل نحو عامين، ويمكن أن يؤدي مده من العراق إلى تركيا إلى إيصال الغاز إلى أوروبا.

وفي الأسابيع الأخيرة، قال مسؤولون في إقليم كردستان العراق إن سبب الهجوم الصاروخي للحرس الثوري الإيراني على أربيل هو استياء النظام الإيراني من خط نقل الغاز من هذا الإقليم إلى تركيا.

وأشار حسن مراد مرجان، في مقاله في صحيفة "تركي سكوب"، إلى زيارة الرئيس الإسرائيلي الأخيرة لأنقرة، وكتب أنه ينبغي على شعبي البلدين دعم رؤسائهما لاغتنام الفرصة لتغيير العلاقات التركية الإسرائيلية.

يذكر أن صحيفة "تركي سكوب"، التي ترصد العلاقات التركية الإسرائيلية، تابعة لمعهد "ديان" للأبحاث في جامعة تل أبيب.

هذا وكان الرئيس الإسرائيلي إسحاق هرتسوغ، قد قام بزيارة تاريخية إلى تركيا في 9 مارس (آذار) 2022.

شارك بآرائك

شارك بآرائك ورسائلك ومقاطع الفيديو حتى نتمكن من نشرها