مستشار الأمن القومي الأميركي: الحوثيون يهاجمون قواعد مدنية سعودية بمساعدة إيرانية

3/21/2022

أدان مستشار الأمن القومي الأميركي "الهجمات الإرهابية للحوثيين" بمساعدة إيران، للبنية التحتية المدنية في المملكة العربية السعودية، قائلا "إن طهران تزوّد الحوثيين بالصواريخ والطائرات المسيرة والتدريب العسكري في انتهاك لقرار مجلس الأمن الدولي الذي يحظر شحن الأسلحة إلى اليمن".

وأضاف جيك سوليفان في بيان أن الولايات المتحدة تدين هجمات الحوثيين على البنية التحتية المدنية في السعودية خلال الـ 48 ساعة الماضية، وقال: "إن الهجمات استهدفت محطات تحلية المياه والبنية التحتية للنفط والغاز الطبيعي".

جاء البيان الصادر عن مستشار الأمن القومي الأميركي بعد ساعات من إصدار التحالف العسكري بقيادة السعودية بيانا يوم الأحد جاء فيه: في وقت متأخر من السبت وصباح الأحد، أطلق الحوثيون صواريخ كروز إيرانية الصنع على محطة لمعالجة المياه في مدينة الشقيق بجازان، وهي منشأة تابعة لشركة أرامكو النفطية في المحافظة.

وقال سوليفان إن "مليشيات الحوثي تنفذ هذه الهجمات الإرهابية بمعاونة إيران التي تقدم تدريبات صاروخية وقطع غيار للصواريخ والطائرات المسيرة، في انتهاك لقرارات مجلس الأمن الدولي التي تحظر شحن الأسلحة إلى اليمن".

وأشار مستشار الأمن القومي الأميركي إلى أن المملكة العربية السعودية والحكومة الشرعية في اليمن وافقتا على طلبات الأمم المتحدة بوقف إطلاق النار وتخفيف التوترات خلال العام الماضي، مضيفًا: رفضت مليشيات الحوثي المطالب وردت بهجمات وأعمال إرهابية جديدة مثل هجوم ليلة السبت على السعودية.

وأضاف سوليفان أن الوقت قد حان لإنهاء الحرب في اليمن، لكن ذلك لن يحدث إلا إذا قبل الحوثيون التعاون مع الأمم المتحدة وممثلها كعملية تدريجية للحد من الصراع.

وقال مستشار الأمن القومي الأميركي معربًا عن دعم الولايات المتحدة الكامل لجهود الأمم المتحدة والممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في اليمن: سنواصل دعم شركائنا بشكل كامل في الدفاع عن أراضيهم ضد هجمات مليشيات الحوثي، وندعو المجتمع الدولي إلى أن يحذو حذونا.

أحدث الأخبار

شارك بآرائك

شارك بآرائك ورسائلك ومقاطع الفيديو حتى نتمكن من نشرها