تدهورالحالة الصحية للناشطة الإيرانية المسجونة سبيده قليان إثر إصابتها بكورونا

2/27/2022

بحسب المعلومات التي تلقتها "إيران إنترناشيونال"، فقد تدهورت الحالة الصحية للناشطة المدنية المسجونة سبيده قليان، وأن حياتها في خطر.

وبحسب التقارير، فإن هذه السجينة السياسية تعاني من الحمى ومن آلام في الجسد والإسهال والقيء وآلام شديدة في الكلى منذ 15 يومًا.

وذكر شخص مطلع على حالة قليان أنها كانت تنزف من معدتها، وأنه على الرغم من إصابتها بكورونا، فقد نُقلت إلى الحجر الصحي بالسجن في الأيام الأخيرة و لم تتم معالجتها.

كما لم تتم الموافقة علي خروجها في إجازة من السجن، ولم تؤد جهود عائلتها في هذا الصدد إلى نتيجة.

وفي وقت سابق، بعد أخذ قليان إلى المستشفى وإجراء الفحوصات، اتضح أنها بحاجة إلى جراحة ورعاية صحية.

إلى ذلك، اعتقلت سبيده قليان في أكتوبر (تشرين الأول) بعد مداهمة منزلها من قبل رجال الأمن.

يشار إلى أن هذه الناشطة المدنية من المدانين في قضية احتجاجات شركة هفت تبه لقصب السكر، جنوب غربي إيران، وقد تم اعتقالها وسجنها عدة مرات من قبل رجال الأمن من قبل.

وفي أغسطس (آب) الماضي حصلت على إجازة من سجن بوشهر، جنوبي إيران، وكانت تقضي فترة إجازتها في المعتقل.

شارك بآرائك

شارك بآرائك ورسائلك ومقاطع الفيديو حتى نتمكن من نشرها