تحذيرات من تفشي أوميكرون في إيران.. والإصابات ترتفع 5 أضعاف

1/23/2022

تزامنا مع تحذيرات رئيس لجنة الوقاية بالمقر الوطني لمكافحة كورونا في إيران من ارتفاع مستمر في الإصابة بسلالة أوميكرون، أعلن عدد من المسؤولين في بعض المحافظات الإيرانية عن ارتفاع حالات الإصابة بهذه السلالة 5 أضعاف.

وقال حميد سوري، ‌رئيس لجنة الوقاية بالمقر الوطني لمكافحة كورونا، إن وتيرة الإصابة بأوميكرون في إيران تتزايد.

وأضاف سوري أن أولى علامات وأعراض أوميكرون ظهرت في البلاد، لكن الأمر سيستغرق نحو أسبوعين لنجزم بشكل أكثر دقة في هذا الخصوص.

من جهته، أعلن راشد جزايري، مدير مركز الصحة في محافظة جهارمحال وبختياري، عن زيادة 5 أضعاف في حالات الإصابة بأوميكرون، خلال الأسبوع الماضي.

وتابع جزايري أن التقديرات تشير إلى أن 60 إلى 70 في المائة من حالات الإصابة بكورونا في الأسبوع المقبل، ستكون بسلالة أوميكرون.

كما أعلن مهران أحمدي بلوطكي، أمين مجلس الصحة في الأهواز، جنوب غربي إيران، عن زيادة 8 أضعاف في حالات الإصابة بكورونا في الأسبوعين الماضيين.

ولفت بلوطكي إلى إرسال واحد في المائة فقط من عينات كورونا الإيجابية إلى معهد باستور في طهران لإجراء مزيد من البحوث، ويجب أن نفترض وجود العديد من حالات الإصابة بأوميكرون في المدينة.

وفي وقت سابق، أعلن مسؤولون طبيون في محافظات إيرانية مختلفة أنه لن يخضع جميع المرضى لاختبار سلالة أوميكرون، وأن عدد المصابين بهذه السلالة قد يكون أعلى من الإحصاءات المعلنة.

وقال محمد هاشمي، رئيس مركز العلاقات العامة بوزارة الصحة الإيرانية، إنه من الصعب إجراء تقييم دقيق لتفشي أوميكرون في البلاد.

وأضاف هاشمي أن بعض الخبراء يقدرون هذه النسبة بنحو 30 في المائة، ولا يستبعدون احتمال وصولها قريباً إلى 40 في المائة.

إلى ذلك، قال محمد هادي عباسي، مدير العلاقات العامة للعلوم الطبية في زاهدان، إنه على الرغم من مرور يوم آخر دون تسجيل وفاة بسبب كورونا، إلا أن الإصابة بأوميكرون على وشك أن تصبح 3 أرقام.

كما قال مدير الوقاية ومكافحة الأمراض بجامعة كردستان للعلوم الطبية إن سلالة أوميكرون تنتشر بسرعة.

الأكثر مشاهدة

شارك بآرائك

شارك بآرائك ورسائلك ومقاطع الفيديو حتى نتمكن من نشرها