مسؤول تركي: مصرع اللاجئة الأفغانية وتجمدها حدث داخل إيران

1/2/2022

رفضت السلطات الإيرانية نشر تقارير عن مصرع لاجئة أفغانية وتجمدها وهي في طريقها إلى تركيا، فيما أعلن مكتب محافظ وان التركية أن هذه المرأة توفيت داخل إيران.

وجاء في هذا البيان أن اللاجئة كانت تنوي دخول الأراضي التركية مع طفليها بشكل غير قانوني.

وأضاف أن حرس الحدود التركي لم يتم إبلاغهم بالحدث، وأن أسماء المناطق الواردة في الأخبار متناقضة.

وذكر البيان أن الحادث وقع في قرية تسمى بلسور داخل حدود إيران، وأن الناجين تم تسليمهم للعسكريين الإيرانيين من قبل أهالي القرية. وتقع قرية بلسور في محافظة أذربيجان الغربية شمال غربي إيران.

وكانت وسائل إعلام تركية قد أفادت في وقت سابق بأن لاجئة أفغانية كانت في طريقها من إيران إلى تركيا تجمدت من شدة البرد وماتت، لكن سكان قرية حدودية أنقذوا طفليها اللذين يبلغان من العمر 8 و9 سنوات. وذكرت وسائل إعلام تركية أن المرأة ألبست يدي طفليها بجواربها حتى لا يتجمدا.

شارك بآرائك

شارك بآرائك ورسائلك ومقاطع الفيديو حتى نتمكن من نشرها