رئيس الوزراء الإسرائيلي: إيران تتفاوض من موقف ضعيف للغاية.. وعلى العالم أن يكون أكثر حسما

12/28/2021

بعد يوم من بدء الجولة الثامنة من محادثات فيينا لإحياء الاتفاق النووي، أعلن رئيس الوزراء الإسرائيلي، نفتالي بينيت، أن إيران تتفاوض من موقف ضعيف للغاية، وأن القوى العالمية يجب أن تتخذ موقفًا أكثر حسما في المحادثات.

وقال بينيت- في مقابلة مع راديو الجيش الإسرائيلي صباح اليوم الثلاثاء 28 ديسمبر (كانون الأول)- إن بلاده لا تعارض تلقائيًا اتفاقًا بشأن برنامج إيران النووي.
وشدد رئيس الوزراء الإسرائيلي على أن بلاده تفضل النهج الموجه نحو النتائج.
وأضاف: "بالتأكيد يمكن أن يكون هناك اتفاق جديد، بالطبع نحن نعرف المعايير، هل من المتوقع أن يحدث ذلك الآن في الظروف الحالية؟ لا، لأنه يجب أن يكون هناك موقف أكثر حزما".
وأشار إلى أن "إيران تتفاوض من موقف ضعيف للغاية، لكن للأسف العالم يتصرف كما لو أنها في موقف قوي".
وفي وقت سابق قال وزير الدفاع الإسرائيلي، بني غانتس، إن إيران لم تدخل محادثات فيينا من موقف قوي، وإنها تكسب الوقت لإقناع الغرب بالتوصل إلى اتفاق بقيود نووية أقل.
وتابع غانتس أن الوضع الداخلي في إيران يخلق فرصًا للعالم، وأن قادة النظام الإيراني يدركون الوضع الضعيف للبلاد.
وبحسب "رويترز"، في مقابلة مع إذاعة الجيش الإسرائيلي، رفض رئيس الوزراء الإسرائيلي التعليق على قدرات الهجوم العسكري الإسرائيلي على إيران، قائلا إنه يفضل نهج "التحدث أقل والقيام بالمزيد".
وقبل ساعات من بدء الجولة الثامنة من محادثات فيينا لإحياء الاتفاق النووي، حذر وزير الخارجية الإسرائيلي لائير لابيد، يوم الاثنين من أن بلاده قد تتصرف بشكل مستقل ضد إيران.
وقال: "بالتأكيد نفضل العمل من خلال التعاون الدولي، لكننا سندافع عن أنفسنا إذا لزم الأمر".
وأضاف لابيد أنه قدم معلومات لحلفاء إسرائيل مفادها أن إيران "تخدع العالم بشكل منهجي".

أحدث الأخبار

شارك بآرائك

شارك بآرائك ورسائلك ومقاطع الفيديو حتى نتمكن من نشرها