تكهنات حول سبب مغادرة "سفير" إيران لدى الحوثيين.. وطهران: إيرلو عاد "بسبب كورونا"

12/19/2021

بعد أن ذكرت صحيفة "وول ستريت جورنال"، أن الحوثيين المدعومين من إيران طالبوا برحيل السفير الإيراني لدى هذه الجماعة، قالت وزارة الخارجية الإيرانية إن سبب خروج المسؤول الإيراني من اليمن "إصابته كورونا".

وقال المتحدث باسم الخارجية الإيرانية، سعيد خطيب زاده، أمس السبت، إن حسن إيرلو، سفير إيران لدى الحوثيين اليمنيين، نُقل إلى إيران بسبب مرض كورونا، وإن "التقارير الإخبارية" في هذا الصدد غير صحيحة.

وكانت صحيفة "وول ستريت جورنال" قد ذكرت الجمعة، نقلاً عن مسؤولين إقليميين وغربيين، أن قادة الحوثيين المدعومين من إيران "طلبوا في الأيام الأخيرة من المسؤولين السعوديين السماح لإيرلو بالعودة إلى طهران عن طريق رحلة طيران مباشرة للحصول على علاج أفضل بعد إصابته بمرض كورونا".

وبحسب ما ذكره هؤلاء المسؤولون، فقد طمأن الحوثيون السعوديين بأنهم لن يستبدلوا حسن إيرلو بدبلوماسي إيراني جديد.

وعلى الرغم من أن مسؤولي النظام الإيراني والحوثيين قالوا إن سبب رحيل إيرلو هو "مرض كورونا"، فقد قال مسؤولون إقليميون لصحيفة "وول ستريت جورنال" في الأيام الأخيرة إن إيرلو يعقد اجتماعات في اليمن ولم تظهر عليه علامات كورونا.

وكتب المتحدث باسم ميليشيا الحوثي محمد عبد السلام، على حسابه على موقع "تويتر"، أول من أمس الجمعة، أنه بعد اتفاق بين إيران والسعودية، نُقل إيرلو على متن طائرة عراقية "بسبب وضعه الصحي". وقال أيضا إن التصريحات والتكهنات التي نشرت في وسائل الإعلام غير صحيحة.

وقال مسؤول سعودي كبير لوكالة "فرانس برس" إن سفير إيران لدى الحوثيين حسن إيرلو موجود على الأرجح في بغداد الآن.

وكتبت السفارة اليمنية في واشنطن على "تويتر" أن "الأسباب الطبية" لرحيل حسن إيرلو قد تكون صحيحة، لكن لن يُسمح له بالعودة إلى اليمن ولا يمكن لأحد أن يحل محله.

وكتب الحساب أن"السلام في اليمن يقوم على أساس عدم توسيع نفوذ إيران على الحوثيين".

ومن جهة ثانية، قال مسؤولون إقليميون لصحيفة "وول ستريت جورنال" إن السعودية وصفت رحيل حسن إيرلو بأنه علامة على أن الحوثيين كانوا يحاولون إبعاد أنفسهم عن النفوذ الإيراني.

يذكر أن حسن إيرلو عضو في الحرس الثوري، وأعلنت الولايات المتحدة أنه تم إرساله إلى ميليشيات الحوثي تحت غطاء سفير. وفي سبتمبر (أيلول) 2020، أعلن مسؤولو وزارة الخارجية الإيرانية عن تعيين إيرلو سفيراً لطهران في صنعاء التي تسيطر عليها ميليشيا الحوثي.

واحتج وزير الإعلام في الحكومة اليمنية الشرعية، معمر الإرياني بعد انتشار هذا النبأ، قائلاً إن حسن إيرلو من قوات قاسم سليماني.

ويعتقد الخبراء والمتابعون أن إيرلو كان متورطًا بعمق في مساعدة ميليشيات الحوثي في التخطيط لساحة المعركة، وأن نفوذه في اليمن عزز سيطرة إيران على الحوثيين.

الأكثر مشاهدة

شارك بآرائك

شارك بآرائك ورسائلك ومقاطع الفيديو حتى نتمكن من نشرها