وزير المخابرات الإيرانية: سنعلن مستقبلا إذا کان استهداف شبكة الوقود داخليًا أم خارجيًا

10/29/2021

قال وزير المخابرات الإيرانية، إسماعيل خطيب، سيتم الإعلان مستقبلًا عما إذا کان الهجوم السيبراني على شبكة إمداد الوقود في البلاد يرتبط بعوامل داخلية أم خارجية.

وصرَّح إسماعيل الخطيب لوكالة أنباء "صدلى آزادي"، أمس الخميس 28 أکتوبر (تشرين الأول): "حاليا لا يمكننا التعليق على ذلك حتى يتم الحصول على معلومات دقيقة".

وفي وقت سابق، اعترف رئيس منظمة الدفاع المدني في إيران، غلام رضا جلالي، بضعف تأمين شبكة الوقود، وأعلن عن هجوم سيبراني على هذه الشبكة.

وأفادت وسائل إعلام إيرانية أنه على الرغم من مرور يوم علی هذا الهجوم، إلا أن تعطل نظام الوقود الذكي ما زال مستمرا، واضطر كثير من الناس إلى شراء البنزين بالسعر الحر بدلاً من البنزين المدعوم حکوميًا خلال اليومين الماضيين.

وبحسب وكالة أنباء "إرنا"، فإن عدد المحطات التي تعمل بنظام حصص البنزين ما زال محدودا حتى مساء أمس الخميس. وفي طهران، على سبيل المثال، لا يوجد سوى عدد قليل من المحطات التي توفر البنزين المدعوم، وبقية المحطات تقدم البنزين بالسعر الحر فقط.

شارك بآرائك

شارك بآرائك ورسائلك ومقاطع الفيديو حتى نتمكن من نشرها