استمرار الانتفاضة الشعبية تزامنا مع دعوات للاحتجاجات العامة يومي الخميس والجمعة في إيران

Thursday, 01/19/2023

تستمر الانتفاضة الشعبية في مختلف مناطق إيران على الرغم من الإجراءات القمعية الكبيرة ضد المتظاهرين، وذلك تزامنا مع دعوات واسعة النطاق لإقامة احتجاجات عامة يومي الخميس والجمعة.

وتظهر مقاطع فيديو تلقتها "إيران إنترناشيونال" أنه في مساء يوم الأربعاء 18 يناير، هتف المواطنون بشعارات مناهضة للنظام في أحياء مختلفة من طهران، بما في ذلك طهرانبارس، وبونك، وسعادت آباد، وشهراك باقري.

في غضون ذلك، استمرت كتابة الشعارات ورفع اللافتات الاحتجاجية في أنحاء متفرقة من البلاد.

ويظهر في مقطع فيديو، أن أحد المتظاهرين على طريق الإمام علي السريع بالعاصمة الإيرانية، الذي انطفأت أنواره بسبب نقص الكهرباء، يكتب شعار "الموت للنظام بأكمله" على لوحة إعلانية في طهران.

وفي مقاطع فيديو أخرى مرسلة إلى "إيران إنترناشيونال" يظهر أن شباب حي "طهرانسر" يكتبون شعارات على الطرق العامة بالتزامن مع دعوات الاحتجاج يومي الخميس والجمعة.

ووفقًا لمقطع فيديو آخر تم إرساله، دعت مجموعة من مواطني طهران المواطنين عبر كتابة شعارات على الجدران إلى تنظيم مسيرات احتجاجية يومي الخميس والجمعة.

ويظهر مقطع فيديو آخر تلقته "إيران إنترناشيونال" ِ أن المواطنين في "مشهد" علقوا لافتة على جسر في المدينة للدعوة إلى الاحتجاجات يومي الخميس والجمعة بالتزامن مع مرور أربعين يوما على إعدام مجيد رضا رهنورد.

كما استمر دعم الإيرانيين في الخارج لانتفاضة الشعب الإيراني. وتظهر مقاطع الفيديو التي تلقتها "إيران إنترناشيونال" أن مواطنين من إيران وأفغانستان نظموا تجمعا احتجاجيا أمام البرلمان النرويجي في أوسلو يوم الأربعاء 18 يناير.

في غضون ذلك، تتواصل الدعوات للاحتجاجات على مستوى البلاد يومي الخميس والجمعة. وطالب شباب أحياء طهران، في بيان، الطلاب المشاركين في امتحان القبول بالجامعات بترديد شعار "الموت للديكتاتور" بعد انتهاء الامتحان. وأضاف البيان: "بالتزامن مع امتحان القبول بالجامعات، وذكرى كارثة بلاسكو، وأربعينية أحبائنا، سنحتل الشارع".

وكتب شباب أحياء طهران: سننزل في الشوارع يومي الخميس والجمعة، إحياءً لذكرى مجيد رضا رهنورد وكل من مات في طريق الحرية.

في الوقت نفسه، أعلنت منظمة التقييم أنه بموافقة مجلس الأمن القومي، سيتم قطع الإنترنت عبر الهاتف المحمول في مناطق الاختبار، يومي الخميس والجمعة.

من جهة أخرى، بحسب الدعوة المنشورة، ستقام مراسم أربعينية شادمان أحمدي، الشاب البالغ من العمر 33 عامًا، والذي توفي بعد ساعات قليلة من اعتقاله، الساعة 1:00 بعد ظهر يوم الخميس 19 يناير، في مقبرة دهغلان.

شارك بآرائك

شارك بآرائك ورسائلك ومقاطع الفيديو حتى نتمكن من نشرها