عضو بالبرلمان العراقي: أميركا طالبت العراق بمعاقبة البنوك التي تتعامل مع إيران

Thursday, 12/29/2022

قال عضو مجلس النواب العراقي، مثنى أمين، لـ "إيران إنترناشيونال" إن الولايات المتحدة، بعد تأكيد دخول مبلغ كبير من الدولارات إلى إيران من العراق، طالبت البنك المركزي العراقي بمعاقبة جميع البنوك العراقية التي تتعامل سرا مع إيران.

وأضاف هذا العضو في البرلمان العراقي لـ "إيران إنترناشيونال" إنه بالإضافة إلى موضوع تهريب الدولار إلى إيران، فقد حذرت أميركا بغداد من اتفاق بقيمة أربعة مليارات دولار بين إيران والعراق.

وأشار مثنى أمين إلى أنه بالإضافة إلى إيران، تم إرسال مبالغ كبيرة من الدولارات من العراق إلى سوريا ولبنان. كما أرسل العراق في عام 2022 نفطًا بقيمة نصف مليون دولار إلى لبنان مجانًا.

وقال مصدر مطلع، الإثنين، لـ "إيران إنترناشيونال" إن الولايات المتحدة تحقق في تقارير تفيد بأنه على الرغم من العقوبات، فإن إيران والعراق يتعاملان مع بعضهما البعض على أساس الدولار.

وفي وقت سابق، أفادت وسائل إعلام عراقية عن التراجع الحاد في قيمة الدينار بسبب تهريب الدولار إلى إيران.

وبحسب العقوبات الأميركية، فإن أي صفقة بين إيران والعراق يجب أن تكون على أساس الدينار، واستخدام الدولار الأميركي في هذه المعاملات محظور بسبب العقوبات.

وقبل أسابيع قليلة، أفادت إحدى وسائل الإعلام المقربة من تيار مقتدى الصدر أنه خلال الزيارة الأخيرة لرئيس الوزراء العراقي إلى طهران، تم تقديم أربعة مليارات دولار لإيران بموجب اتفاق غامض.

شارك بآرائك

شارك بآرائك ورسائلك ومقاطع الفيديو حتى نتمكن من نشرها