"أنونيموس" للمتظاهرين الإيرانيين: لا توقفوا الثورة نحن ندعمكم

Monday, 09/26/2022

اخترق قراصنة من مجموعة "أنونيموس" موقعي وزارتي النفط والاقتصاد في إيران، وأعلنوا اختراق قاعدة بيانات البرلمان ونشروا أرقام تلفونات ومعلومات جميع النواب.

وكتب القراصنة بعد الهجوم السيبراني على مواقع الوزارة "لا يمكنكم استخدام أموالكم الملطخة بالدماء بينما يموت الناس".

وقال هؤلاء القراصنة أيضًا في رسالة بعد اختراق قاعدة بيانات البرلمان الإيراني: "دعمنا لاحتجاجات الإيرانيين مستمر، كما تعلمون جميعًا، ستفعل الحكومة أي شيء لإيقافكم، لا تستسلموا ولا تتركوا الشوارع، لا توقفوا الثورة".

وأضافت هذه الرسالة: "البرلمان الإيراني يدعم الديكتاتور بينما ينبغي عليه أن يدعم الشعب، وسننشر كل ما لديه من معلومات".

ونشر هؤلاء القراصنة في مقطع فيديو صورا لأرقام الهواتف المحمولة الخاصة بالنواب وكتبوا: راسلوهم واسألوهم عن سبب دفاعهم عن الديكتاتور.

وأمس الأحد، اخترقت مجموعة من القراصنة الإيرانيين تسمى "بك ريوارد" في خطوة احتجاجية موقع مؤسسة الإسكان. وأعلنت هذه المجموعة في رسالتها أنها ستقاتل النظام الإيراني بأسلوبها الخاص.

وفي 20 سبتمبر، أعلنت مجموعة قراصنة "أنونيموس" أنها بدأت عملياتها الإلكترونية ضد النظام الإيراني دعما لاحتجاجات الشعب الإيراني.

وقال عضو في "أنونيموس" علی تويتر يوم الثلاثاء في رسالة للشعب الإيراني: "نحن هنا معكم، بدأت العملية ضد إيران، انتظرونا".

وبعد ساعات، تعطّل الموقع الإلكتروني للحكومة الإيرانية والموقع الإعلامي للمتحدث الرسمي باسم الحكومة، وتبنت "أنونيموس" المسؤولية عن هذه الهجمات.

وواصلت "أنونيموس"، وهي واحدة من أشهر المجموعات السيبرانية في العالم، هجماتها على مختلف المواقع ذات الصلة بالنظام الإيراني، بما في ذلك الموقع الرسمي لعلي خامنئي ومركز أبحاث الطب الشرعي، في الأيام الأخيرة.

في غضون ذلك، وتماشيا مع جهود النظام الإيراني للتعامل مع انتشار الاحتجاجات، تعطلت شبكة الإنترنت في إيران.

في حين أن بعض برامج كاسر الحجب (vpn) نشطة داخل إيران، تم حجب تطبيقي Instagram و WhatsApp.

وأكدت نت بلوكس NetBlocks))‏، وهي منظمة غير حكومية تُراقب حرية الإنترنت في مختلفِ دول العالم، يوم الأربعاء تقييد الوصول إلى تطبيقي واتساب وإنستغرام في إيران، وقطع إنترنت مشغلي الهواتف المحمولة "المحمول الأول" و"إيرانسل"، وحدوث اضطرابات بالإنترنت في محافظات مختلفة أثناء الاحتجاجات، وأعلنت أن إيران تشهد أشد قيود الإنترنت منذ نوفمبر 2019.

الأكثر مشاهدة

شارك بآرائك

شارك بآرائك ورسائلك ومقاطع الفيديو حتى نتمكن من نشرها