أعلنت جامعة هرمزكان للعلوم الطبية جنوبي إيران وفاة 5 أشخاص على الأقل أحيلوا إلى المستشفيات في بندر عباس ومدن أخرى بمحافظة هرمزكان نتيجة تسممهم بالكحول المغشوش.

وقالت المتحدثة باسم جامعة هرمزكان للعلوم الطبية، فاطمة نوروزيان، مساء الأحد، إن عدد القتلى اثنان لكنها أعلنت صباح اليوم أن عدد ضحايا التسمم الكحولي ارتفع إلى خمسة.

وأضافت نوروزيان: في اليومين الماضيين، تم إدخال 48 شخصًا إلى مستشفيات هرمزكان بسبب التسمم الكحولي، توفي حتى الآن خمسة أشخاص، بينهم أربعة رجال وامرأة، في بندر عباس. كما أن حالة 11 منهم سيئة وثلاثة أشخاص فقدوا أبصارهم.

ووفقًا لنوروزيان، من بين 48 شخصًا تم إدخالهم إلى مستشفيات هرمزكان بسبب التسمم الكحولي حتى صباح اليوم الإثنين، تم تسريح ثمانية فقط، وتوفي خمسة، ولا يزال 35 شخصًا محتجزين في المستشفى.

وقالت نوروزيان إن الأشخاص الذين نقلوا إلى مراكز بندر عباس الطبية بسبب التسمم الكحولي تتراوح أعمارهم بين 22 و 51 عامًا.

وأضافت المتحدث باسم جامعة هرمزكان للعلوم الطبية أنه يجب على المواطنين الذهاب إلى المراكز الطبية في أسرع وقت ممكن إذا تعاطوا الكحول وظهرت عليهم الأعراض.
وقد أودى بيع المشروبات الكحولية المغشوشة بحياة مئات الأشخاص في إيران خلال السنوات القليلة الماضية.

وأعلن المتحدث باسم وزارة الصحة في مايو 2020 أنه في غضون ثلاثة أشهر فقط، أصيب 5011 شخصًا في البلاد بالتسمم بسبب الكحول المغشوش وتوفي525 شخصًا منهم.

شارك بآرائك

شارك بآرائك ورسائلك ومقاطع الفيديو حتى نتمكن من نشرها