محاكمة إيراني في ألبانيا بتهمة دعم الجماعات الإرهابية

4/2/2022

قال مكتب المدعي العام الألباني، أمس، إن رجلًا إيرانيًّا يدعى بيجان بولادرج، اتُّهم بدعم الجماعات الإرهابية وإساءة استخدام المعلومات الحاسوبية.

وبحسب وكالة "أسوشيتد برس"، وبيان صادر عن مكتب الجرائم الخاصة، أُحيلت القضية المرفوعة ضد بولادرج إلى المحكمة.

ولم يقدم البيان مزيدًا من التفاصيل حول هذا المواطن الإيراني ووقت اعتقاله، لكن وسائل إعلام مقربة من منظمة مجاهدي خلق ومقرها ألبانيا، أفادت باعتقاله في أکتوبر 2020.

ووفقا لهذه التقارير، كان بولادرج عضوا في منظمة مجاهدي خلق حتى عام قبل اعتقاله، ووجهت إليه تهمة التنصت على أعضاء المنظمة.

ومنذ أكثر من عامين، طردت ألبانيا دبلوماسيين إيرانيين اثنين بتهمة الانخراط في أنشطة غير مشروعة وانتهاك منصبهما الدبلوماسي.

ووفقًا للتقارير، اشتُبه في تورط الدبلوماسيين في أنشطة غير قانونية خلال مباراة لكرة القدم بين الفريقين الألباني والإسرائيلي، وتم اعتقال نحو 20 شخصا للاشتباه في تخطيطهم لعملية إرهابية.

شارك بآرائك

شارك بآرائك ورسائلك ومقاطع الفيديو حتى نتمكن من نشرها