القوة الشرائية للعمال الإيرانيين انخفضت بنسبة 32٪ خلال ستة أشهر

10/14/2021

قال فرمرز توفيقي، رئيس لجنة الأجور في مجلس العمل الإسلامي الإيراني، مشيرًا إلى الانخفاض بنسبة 32.4٪ في القوة الشرائية لأجور العمال:

إن "القوة الشرائية لأجور العمّال في سبتمبر، مع الأخذ في الاعتبار معدل نمو التضخم وانخفاض قيمة الريال، تراجعت بنحو 32.4 ٪ مقارنة بشهر أبريل من هذا العام".
وأفاد توفيقي: "أعد ممثلو العمال طلباتهم لاجتماع المجلس الأعلى للعمل حول محور معيشة الأسرة والأمن الوظيفي وتوفير سكن العمال، لكنهم لم يتلقوا أي إشارة من وزير العمل حجة الله عبد الملكي، لعقد اجتماع المجلس ومعالجة مشاکل العمال ".
ولا تنوي وزارة التعاون والعمل والرفاهية حاليًا عقد اجتماع لمجلس العمل الأعلى، بينما قال علي خدائي، ممثل العمال في هذا المجلس: "في بداية أكتوبر سلة الكفاف وصلت إلى أكثر من عشرة ملايين و 700 ألف تومان والظروف المعيشية للعمال والمتقاعدين سيئة للغاية ونحن في أسوأ الظروف الممكنة".
وأشار ممثل العمال في المجلس الأعلى للعمل، إلى أن اتجاه ارتفاع أسعار السلع والخدمات مستمر بسرعة كبيرة، وأن منحدر التضخم لن يكون سلبيًّا في القريب العاجل، مضيفًا أن هذا العام، بالنظر إلى تحطيم الرقم القياسي لمعدلات التضخم فإن "تعديل الأجور" للعمال مطلب أساسي ويجب أن يحدث.

شارك بآرائك

شارك بآرائك ورسائلك ومقاطع الفيديو حتى نتمكن من نشرها