ممثل المحمرة في البرلمان الإيراني: الناس يشربون مياه الصرف الصحي

10/3/2021

قال أحمد لفته نجاد، النائب في البرلمان الإيراني عن المحمرة، إن "المياه التي تصل عبادان والمحمرة ليست مياهًا بل مياه صرف صحي، وفي هاتين المدينتين نقوم بتغذية الناس بمياه الصرف الصحي".

وفي اجتماع حول مشاكل المياه والصرف الصحي في محافظة خوزستان، عقد مساء السبت في الأهواز، أضاف لفته نجاد أنه في مدينتي عبادان والمحمرة، "يواجه الناس جميع أنواع الأمراض الجلدية والحساسية بسبب هذا الوضع المائي ولديهم الكثير من مشاكل في هذا المجال".
وانتقد حصة عبادان والمحمرة في "مشروع غدير للمياه" وطالب بزيادة الحصة المائية لمدينتي عبادان والمحمرة من هذا المشروع.
يذكر أن مشروع غدير لتزويد المياه بدأ في عام 2009 بهدف توصيل المياه الصالحة بالكمية اللازمة من بحيرة دز إلى 26 مدينة و 1608 قرى في خوزستان.
ولكن بعد مرور 12 عامًا، وفقًا للمسؤولين، لا يزال المشروع في منتصف الطريق ويتم توفير المياه من نهر الكرخة.
هذا ووعد الوزير علي أكبر محرابيان، الذي كان حاضرًا أيضًا الاجتماع في الأهواز، مساء السبت، وعد أنه "في الأشهر الستة المقبلة، مع توفير المياه من سد دز، سيتضاعف حجم المياه الداخلة إلى مشروع غدير لإمداد المياه".
لكن لفته نجاد، النائب عن المحمرة، قال: "ليس لدينا ما يسمى تطوير مشاريع المياه في عبادان والمحمرة، ولا بد من التحقيق في سبب عدم تنفيذ أي خطة لحل مشاكل المياه في هاتين المدينتين بعد 32 عامًا".
قبل شهرين، اندلعت احتجاجات واسعة في محافظة خوزستان احتجاجًا على الوضع المائي المزري في مختلف مدن المحافظة، حيث قُتل ثمانية متظاهرين على الأقل برصاص قوات الأمن الإيرانية.

شارك بآرائك

شارك بآرائك ورسائلك ومقاطع الفيديو حتى نتمكن من نشرها