شرطة لندن: مهاجمو مذيع قناة "إيران إنترناشيونال" خرجوا من بريطانيا مباشرة بعد الحادث

Tuesday, 04/02/2024

أعلنت شرطة العاصمة البريطانية لندن في تقرير لها عن الهجوم على مذيع قناة "إيران إنترناشيونال"، بوريا زراعتي، أن ثلاثة من المشتبه بهم في الهجوم توجهوا مباشرة إلى مطار "هيثرو" بعد ساعات قليلة من الحادث، وغادروا المملكة المتحدة.

ووفقا لهذا التقرير، الذي نشر على الموقع الإلكتروني لشرطة العاصمة يوم الثلاثاء 2 أبريل ( نيسان)، فر ثلاثة من المشتبه بهم في الهجوم بسيارة من نوع "مازدا 3" زرقاء اللون من المكان بعد الهجوم على زراعتي في حي "ويمبلدون" بلندن، وتركوا سيارتهم التي عثر عليها في منطقة "نيو مالدن".

وتعرض زراعتي، بعد ظهر يوم الجمعة الماضي، أثناء مغادرته منزله في لندن، لهجوم من قبل عدة أشخاص مجهولين وأصيب في ساقه، وخرج من المستشفى بعد يومين من الحادثة.

وأشارت شرطة لندن في التقرير الذي نشرته إلى أنها تواصل التحقيق للحصول على مزيد من المعلومات.

وقال رئيس قيادة مكافحة الإرهاب بشرطة العاصمة، دومينيك ميرفي: "نعمل الآن مع شركاء دوليين للحصول على مزيد من التفاصيل".

وأكد هذا المسؤول في الشرطة أن "التحقيق في هذا المجال لا يزال في مراحله الأولية، وأن الدافع وراء الهجوم لا يزال مجهولا". ووفقا له: "يتم التحقيق في كل الاحتمالات الممكنة، وستتحقق الشرطة من جميع السيناريوهات".

وكانت شرطة العاصمة البريطانية قد أعلنت، يوم الاثنين الماضي، أنه وبالنظر لأن زراعتي يعد صحافيا يعمل في قناة تأخذ من بريطانيا مقرا لها، وتم توجيه تهديدات ضد هذه المجموعة من الصحافيين من قبل، فإن قيادة مكافحة الإرهاب بشرطة العاصمة تحقق في هذا الحادث.

وقال رئيس وحدة قيادة مكافحة الإرهاب: "نواصل التحقيق وتقييم ملابسات هذا الحادث وتحقيقاتنا تتقدم".

وأضاف أن ضباط الشرطة ما زالوا يجمعون الأدلة المتعلقة بهذا الهجوم، موضحا أن أي شخص لديه معلومات حول الحادث، ويريد التحدث مع ضباط الشرطة عنه يجب عليه الاتصال برقم هاتف الشرطة 0800789321.

وهدد قادة النظام الإيراني مرات عدة موظفي قناة "إيران إنترناشيونال" وغيرهم من الصحافيين الإيرانيين في الخارج، واتخذوا إجراءات ضدهم.

وعقب نشر خبر الهجوم على زراعتي، أدان عدد من متابعي "إيران إنترناشيونال" في رسائلهم للقناة الهجوم، وتمنوا الشفاء للمذيع والعودة العاجلة إلى عمله.

مزيد من الأخبار

جهان‌نما
خبر
جهان‌نما
خلاصه خبرها

شارك بآرائك

شارك بآرائك ورسائلك ومقاطع الفيديو حتى نتمكن من نشرها