الذكرى الأولى لمقتل مهسا أميني في إيران: أجواء أمنية.. وإصابات بالرصاص الحي

Saturday, 09/16/2023

أفادت التقارير الواردة من داخل إيران بأن قوات النظام الإيراني أطلقت الرصاص، اليوم السبت 16 سبتمبر (أيلول)، على مواطن بمدينة سقز في محافظة كردستان، شمال غربي إيران، وأصابوه بجروح، تزامنا مع الاحتجاجات التي تلت الذكرى السنوية الأولى لمقتل الشابة مهسا أميني على يد "شرطة الأخلاق".

كما أفادت مقاطع فيديو، مساء اليوم السبت، في كرمانشاه غربي إيران، بإطلاق عناصر النظام الرصاص الحي على المتظاهرين. وفي المقاطع التي تم تسجيلها بواسطة شخصين قال أحد المحتجين الذين شهدوا إطلاق النار، إن "الرصاص أصاب أحدنا".

وقد تم الإبلاغ حتى صباح اليوم السبت عن إجراءات أمنية مشددة في العديد من المدن الإيرانية. ووفقا لبعض التقارير، فقد اعتقلت قوات الأمن عددا من المارة في شوارع طهران، بعد أن هاجمتهم.

ووفقا للتقارير ومقاطع الفيديو المنشورة، على الرغم من استمرار الوضع الأمني في رشت، شمالي إيران، فإن المحتجين في مناطق مختلفة رددوا هتافات مثل "الموت للديكتاتور خامنئي".

وأكد المساعد الأمني لمحافظ كردستان، مهدي رمضاني، بعد ظهر اليوم السبت نبأ إطلاق الرصاص على مواطن في سقز من قبل قوات النظام. مدعيًا أن "إطلاق الرصاص عليه جاء بعد دخوله إلى منطقة محظورة".

وفي وقت سابق، أعلنت منظمة "هنغاو" المعنية بحقوق الإنسان في إيران، عن هوية المواطن الذي يدعى فردين جعفري، وقالت إنه "أصيب برصاصة في رأسه من قبل قوات النظام القمعية وهو في الطريق من مدينة سقز إلى مدينة بانه، بالقرب من مقبرة آيتشي". وأفادت التقارير بأن "جعفري نُقل إلى المستشفى، وأن حالته حرجة".

واعتبارا من صباح اليوم، تم اعتقال العديد من المواطنين في المدن الكردية. وكان من بين المعتقلين: علي أحمدي، وديار أحمدي، وآرمان سهرابي، وجبار محمودي، ومحمد مرادي نجاد.

كما تم اليوم السبت اعتقال الناشط السياسي والسجين السابق سعيد فتحي بور، والمدون محمد معيني أيضًا.

وبالإضافة إلى هذه الاعتقالات، تم إرسال العديد من قوات النظام إلى المدن الإيرانية، وساد الجو الأمني في جميع أنحاء البلاد.

ووفقا لمقاطع فيديو حصلت عليها قناة "إيران إنترناشيونال"، لقد أغلقت قوات الأمن طريق مدينة بانه المؤدي إلى مدينة سقز. وفي سقز حلقت مروحيات عسكرية فوق سماء المدينة، بما في ذلك فوق مقبرة آيتشي التي دُفنت بها الشابة مهسا أميني عقب قتلها على يد "شرطة الأخلاق" الإيرانية.

كما أشارت التقارير ومقاطع الفيديو إلى انتشار قوات خاصة في مدن تاكستان، وكركان، وأردبيل، وكرج، وشيراز، وتبريز، ومشهد، ومهاباد، وشهر ري، وطهران، وسنندج، وهمدان، والأهواز، وأصفهان، ورشت، ونجف آباد.

مزيد من الأخبار

جهان‌نما
خبرها
جهان‌نما
خبرها

شارك بآرائك

شارك بآرائك ورسائلك ومقاطع الفيديو حتى نتمكن من نشرها