استمرار الدعم العالمي لانتفاضة الإيرانيين ومطالب بوقف عمليات الإعدام والاعترافات القسرية

Saturday, 01/14/2023

مع استمرار الدعم العالمي لانتفاضة الشعب الإيراني، أدانت سلطات مختلف الدول إعدام المتظاهرين، وشددت على ضرورة الوقف الفوري لعمليات الإعدام والاعترافات القسرية. في غضون ذلك، يواصل الإيرانيون من مختلف أنحاء العالم نشاطهم المكثف لدعم المتظاهرين الإيرانيين.

وقال فيدانت باتيل، مساعد المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية، في مؤتمره الصحفي: "إن تصرفات النظام الإيراني في الاعتقال التعسفي وغير العادل للمواطنين والاعترافات القسرية والإعدامات بدوافع سياسية غير مقبولة تمامًا ويجب أن تنتهي".

وأعاد بوب بلاكمان، عضو البرلمان البريطاني، نشر خطابه في جلسة مجلس العموم في هذا البلد، وكتب: "يجب محاكمة قادة النظام الإيراني ومنع دوامة الجريمة والاغتيال لدى قادة هذا النظام".

وكتبت نازنين بنيادي في تغريدة، أن "مجيد كاظمي وسعيد يعقوبي وصالح ميرهاشمي، ثلاثة متظاهرين مسجونين، حكم عليهم بالإعدام بتهم ملفقة. بينما تم نقل مجيد كاظمي إلى الحبس الانفرادي، ولا توجد معلومات عن حالة سعيد وصالح".

وقال مجيد كاظمي، أحد المتظاهرين الشبان المحكوم عليهم بالإعدام، في رسالة صوتية من السجن تلقتها "إيران إنترناشيونال"، إنه أجبر على الإدلاء بشهادة زور ضد نفسه تحت التعذيب.

ونشرت أنجلينا جولي فيديو والدة محمد قبادلو أمام سجن رجائي شهر وكتبت: "كأم لأطفال في نفس عمر محمد، لا أستطيع حتى أن أتخيل عمق الخسارة والمعاناة لأمهات الشباب الذين قتلوا، أو جرحوا أو سجنوا منذ بداية احتجاجات "المرأة، الحياة، الحرية "، أيتها الأمهات نحن نسمعكن. لن ننسى أحباءكن الشجعان الذين يخاطرون بحياتهم من أجل الآخرين ومن أجل إيران".

في غضون ذلك، يستمر النشاط الواسع للإيرانيين في الخارج لدعم الانتفاضة الشعبية. وقد احتشدت مجموعة من الإيرانيين المقيمين في تورنتو أمام مكتب كريستيا فريلاند، نائبة رئيس وزراء كندا، وطالبوا حكومة هذا البلد بوضع الحرس الثوري في قائمة الجماعات الإرهابية وفرض عقوبات هادفة ضد منتهكي حقوق الإنسان في إيران.

كما حضرت مجموعة من الإيرانيين والنشطاء الكنديين في فانكوفر بمكتب جوناثان ويلكينسون، ممثل شمال فانكوفر في البرلمان الكندي، وطالبوا بإدانة إعدام المتظاهرين في إيران وإدراج الحرس الثوري بقائمة المنظمات الإرهابية.

شارك بآرائك

شارك بآرائك ورسائلك ومقاطع الفيديو حتى نتمكن من نشرها