جمعة غضب في زاهدان إيران.. وهتافات ضد خامنئي والحرس الثوري والباسيج

Friday, 01/13/2023

نظم أهالي زاهدان، جنوب شرقي إيران، مظاهرات حاشدة بعد انتهاء صلاة الجمعة اليوم 13 يناير (كانون الثاني)، حيث ردد المحتجون البلوش هتافات تدعو بالموت لخامنئي، وتعتبر الحرس الثوري والباسيج عدوا للشعب الإيراني.

وخلال المظاهرة هتف المحتجون: "أيها الباسيج وأيها الحرس الثوري، أنتما أعداؤنا". كما هتف المتظاهرون في زاهدان للأسبوع الخامس عشر بعد انتهاء الصلاة بالموت لخامنئي.

وردد المحتجون أيضا في شوارع زاهدان هتافات مثل: "الموت لولاية الفقيه والموت للديكتاتور خامنئي".

وحصلت "إيران إنترناشيونال" على مقاطع فيديو تشير إلى هتاف يردده المحتجون: "لا للملكية ولا للمرشد، نريد ديمقراطية وعدالة".

يشار إلى أنه بعد الجمعة الدامية في زاهدان، منذ 15 أسبوعا، يخرج المواطنون السنة في المدينة بعد انتهاء كل صلاة جمعة هاتفين ضد النظام وسلطاته وقواته الأمنية ومنها الحرس الثوري والباسيج.

ونزل أهالي زاهدان، يوم الجمعة الماضي، إلى الشوارع، ورددوا هتافات ضد خامنئي رغم الأجواء الأمنية والعسكرية السائدة في هذه المدينة واعتقال العشرات من المواطنين في الأيام السابقة.

شارك بآرائك

شارك بآرائك ورسائلك ومقاطع الفيديو حتى نتمكن من نشرها