يوم تاريخي للإيرانيين بالخارج.. عشرات الآلاف في برلين لدعم الانتفاضة الشعبية

Saturday, 10/22/2022

توجه آلاف الأشخاص من جميع أنحاء أوروبا إلى برلين، اليوم السبت 22 أكتوبر (تشرين الأول)، استجابةً للنداء الذي نشره لأول مرة حامد إسماعيليون، المتحدث باسم رابطة أسر ضحايا الطائرة الأوكرانية.

وقد توجه المشاركون في المظاهرة الوطنية للإيرانيين في برلين من طرق مختلفة إلى مكان التجمع الرئيسي للمسيرة.

وفي هذه المظاهرة، تمت طباعة 50000 بطاقة بريدية وتوقيعها من قبل المشاركين في المسيرة، والتي من المفترض أن يرسلوا من خلالها مطالبهم، بما في ذلك مراجعة العلاقة مع النظام الإيراني، إلى منسق السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي، جوزيف بوريل.

وبحسب عدد من مقاطع الفيديو المنتشرة على مواقع التواصل الاجتماعي، انتقل في اليومين الماضيين إيرانيون من مدن مختلفة في ألمانيا ومدن أخرى في أوروبا والدول الاسكندنافية إلى برلين بالحافلات والقطارات ووسائل النقل الأخرى.

وتوقع كثيرون أن يصبح تجمع ومسيرة السبت أكبر تجمع للإيرانيين في الخارج في التاريخ ويمثل حدثًا تاريخيًا في التضامن ضد النظام الإيراني.

وقد بدأت هذه المسيرة، التي نظمت لدعم الاحتجاجات الشعبية الإيرانية، في الساعة الثالثة عصرًا وسط العاصمة الألمانية.

وقبل ذلك، توقعت الشرطة الألمانية وجود ما لا يقل عن 50000 شخص في هذه المظاهرة الضخمة ضد القمع والتمييز في إيران.

يأتي هذا التجمع الكبير في حين نُظمت إحدى أكبر مظاهرات الإيرانيين في الخارج دعماً لانتفاضة الشعب الإيراني على مستوى البلاد، في برلين يوم 23 سبتمبر (أيلول) الماضي.

هذا وقد أشار حامد إسماعيليون، الذي كان أحد المنسقين الرئيسيين للتجمعات الكبيرة والمتعددة للإيرانيين في الخارج في الأسابيع الماضية، أشار في مقابلة مع "إيران إنترناشيونال"، إلى الترحيب الواسع للإيرانيين ومواطني الدول الأخرى للمشاركة في مظاهرة برلين، اليوم السبت، وأعلن أن النشطاء يخططون لتنظيم مظاهرة في مدن مختلفة يوم السبت المقبل 29 أكتوبر (تشرين الأول).

وقد خرجت حتى الآن مظاهرات مؤيدة للشعب الإيراني المحتج في أكثر من 150 مدينة حول العالم.

وفي إيران، أعلن "شباب أحياء طهران" في بيان: "اليوم، مرة أخرى، سيُسمع صوت ثورة الشعب الإيراني من برلين إلى طهران وفي جميع المدن والقرى، وسيردد صدى شعار الموت للديكتاتور ورفض النظام الإيراني".

شارك بآرائك

شارك بآرائك ورسائلك ومقاطع الفيديو حتى نتمكن من نشرها