أكثر من 100 جمهوري بالكونغرس دعوا بايدن إلى إيقاف محادثات فيينا مع إيران

1/13/2022

دعا أكثر من 100 عضو جمهوري في الكونغرس إدارة بايدن إلى إيقاف المحادثات النووية مع إيران والتركيز على فرض عقوبات صارمة ضدها.

وبحسب موقع "واشنطن فري بيكون"، وفقًا للرسالة التي أرسلت إلى وزارة الخارجية الأميركية، طلب المندوبون من بايدن فرض عقوبات على إيران، خاصة فيما يتعلق ببيع نفطها للصين، بدلاً من مواصلة "محادثات فيينا غير المثمرة".

وأشارت الرسالة، التي صاغها أعضاء بارزون في لجنة الشؤون الخارجية بمجلس النواب، بمن فيهم مايكل ماكول، إلى أن أي تأخير في هذه العملية سيسمح فقط لإيران بتوسيع "أنشطتها التخريبية" في المنطقة وأهدافها النووية.

في غضون ذلك، نقل موقع "أكسيوس" الإخباري عن مصدرين مطلعين قولهما، مع اقتراب اللحظات الحاسمة من المحادثات النووية الإيرانية، ينوي البيت الأبيض تركيز معظم رسائله العامة في الأسابيع المقبلة على مهاجمة دونالد ترامب لانسحابه من الاتفاق النووي.

کما قالت المتحدثة باسم البيت الأبيض، أمس الأربعاء، ردًّا على سؤال بشأن محادثات فيينا: "ما نريد تذكير الناس به هو سبب وقوفنا هنا الآن. لو لم ينسحب الرئيس الأميركي السابق من الاتفاق النووي بتهور، لما حدث أي من القضايا المتعلقة بإيران، مثل تقدم البرنامج النووي".

من جهة أخری، قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية نيد برايس في مؤتمر صحافي إن واشنطن لمنع إيران من حيازة أسلحة نووية لم تستند قط إلی فتوى علي خامنئي التي تحظر الأسلحة النووية، لكنها تعتمد على البروتوكولات التي تم التفاوض عليها مثل الاتفاق النووي ومعاهدة حظر انتشار الأسلحة النووية.

وفي سياقٍ متّصل، أعلن ميخائيل أوليانوف، ممثل روسيا في محادثات فيينا، عن اجتماعه مع روبرت مالي، المبعوث الأميركي الخاص لشؤون إيران، وقال: "كالعادة، أجرينا مناقشات مفيدة حول أصعب القضايا المتبقية في محادثات فيينا. وکان الانطباع هو أن هذه المفاوضات تتقدم".

كما أعلن ممثل المملكة العربية السعودية في المنظمات الدولية عن لقاء المبعوث الأميركي الخاص لشؤون إيران مع سفراء الدول الخليجية بشأن آخر مستجدات محادثات فيينا.

وأشار إلى أن سفراء هذه الدول أكدوا مخاوفهم بشأن البرنامج النووي الإيراني وتدخل إيران في المنطقة.

في غضون ذلك، قال متحدث باسم الخارجية الأميركية لـ "العربية"، إنه لم يتبق سوى أسابيع قليلة على انتهاء المحادثات النووية مع إيران.

أحدث الأخبار

شارك بآرائك

شارك بآرائك ورسائلك ومقاطع الفيديو حتى نتمكن من نشرها