انقطاع الإنترنت في إيران يبلغ "ذروته".. والسلطات: بسبب بداية العام الدراسي

10/11/2021

أعلنت وسائل الإعلام في إيران عن تصاعد انقطاع الإنترنت في البلاد. وقالت إن المشكلة الرئيسية للأوضاع الحالية هي "نقص النطاق الترددي للإنترنت".

وأشار موقع "زوميت"، في تقرير له، إلى هذه المشكلة، وكتب: "لقد مر ما يقرب من شهرين منذ توقف زيادة عرض النطاق الترددي لشركة اتصالات البنية التحتية، وبلغ الإخلال بالإنترنت في إيران ذروته في مدن مختلفة".

يشار إلى أنه يجب أن يتم إصدار الترخيص وزيادة النطاق الترددي من قبل مجلس الفضاء الافتراضي في إيران، وهو هيئة تم إنشاؤها بأمر من المرشد الإيراني، وليس من الواضح سبب وقف عملية الترخيص.

وأكد حسين فلاح جوشقاني، رئيس منظمة سن القوانين والاتصالات الإذاعية، في مقابلة مع وكالة الأنباء الرسمية الإيرانية (إرنا)، أكد أمس الأحد بطء الإنترنت في إيران، لكنه ربط ذلك ببداية العام الدراسي الجديد وعقد معظم الدروس عبر الإنترنت.

وقال إنه "تم اتخاذ إجراءات لتحسين جودة وسرعة الإنترنت" في اجتماعات وزارة الاتصالات، رافضا الخوض في المزيد من التفاصيل في هذا الخصوص.

وتزامنا مع ظهور هذه المشاكل، يخطط البرلمانيون الإيرانيون للموافقة على ما يسمى مشروع "حماية الفضاء الافتراضي" الذي يهدف إلى فرض قيود صارمة على الإنترنت في إيران، وتم أمس الأحد تعيين أعضاء اللجنة البرلمانية التي من المقرر أن تدرس المشروع المذكور.

وتتكون اللجنة من 6 أعضاء، وتظهر سجلات الأعضاء الستة أنهم جميعًا متفقون على تقييد الإنترنت في إيران.

وفي المقابل، حذر معارضو المشروع خلال الأشهر الأخيرة من أنه في حال اعتماد المشروع، فستشهد طريقة نشاط المستخدمين، ووسائل التواصل الاجتماعي المحلية والأجنبية خاصة "إنستغرام"، تغييرا جذريا، كما ستتم، مراقبة الإنترنت وعرض النظاق في البلاد، ويهدف القرار إلى فرض قيود شديدة في الوصول إلى الإنترنت.

شارك بآرائك

شارك بآرائك ورسائلك ومقاطع الفيديو حتى نتمكن من نشرها